الدراسات القرءانية

هذا القسم يحتاج إلى تضافر الجهود ليُدلي كل باحث عن الحق في القرءان بدلوه بحسب ما توصل إليه. وأنا هنا أضع ما تيسر لي ـ في عمري القصير الّذي ضاع معظمه في دراسة المذاهب ـ كبداية، يُنَمِّيها ويُرْبِيها من سيأتوا من بعدنا من أهل القرءان الحقيقين، لا المتمذهبين. أهل القرءان الّذين لا يسعون لتكوين جماعةٍ، أو الّذين يشتغلون بالسياسةِ ويلعبون على كلِّ الحبال، وإنما أهل القرءان الّذين يخشونَ رَبَّهُم وَيَرْهَبُونَهُ ويُقَدِّسُوَنه ويحبونه، ويكادون ألا يرون ءايات الكتابِ من الدمع الّذي يملاء أعينهم لدى مطالعته

أهل القرءان الّذين يجعلون القرءان فقط هو مرجعهم، والحَنْفَ مِلّتَهُم، والحق هدفهم

هؤلاء هم الّذين يُنْتَظر أن يقوموا بتغذية هذا القسم بالدراسات الحق، ومن خلال منهج ذاتي من الكتاب. ولذا فسيكون من أول أولوياتي هو بلورة المنهج الصحيح للنظر في القرءان، ومن خلال القرءان. كما سأطرح ما استخرجته من الكتاب من أحكام، ومعاني للألفاظ تختلف عما هو متداول عند الناس، محاولاً بذلك بيان دقة وعظمة هذا الكتاب العليّ الحكيم. أسأل الصالحين الدعاء، والعمل على نشر نور الكتاب لمن يريدونه، . . . وقليل ما هم!!

.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x